pregnancy
آخر الأخبار

عشر خطوات لتصبح رائد أعمال

عشر خطوات لتصبح رائد أعمال 

اذا كنت ترغب بان تصبح رائد أعمال فعليك معرفة هذه العشر الخطوات الأساسية لتصبح بعدها مؤهلا لتكون رائد أعمال ناجح:

عشر خطوات لتصبح رائد أعمال



1.     اجعل وسائل التواصل الاجتماعي جزءا من يومك :

قديما كان بتم اللقاء مع الأشخاص عن طريق الحفلات والانتقالات من مكان لآخر للجلوس وتجاذب اطراف الحديث وتبادل المعارف والخبرات ،

وتقوم مقامه الان وسائل التواصل الاجتماعي والتي يمكنك من خلالها تنمية معلوماتك عن مجالك ومشاركة معلوماتك مع الاخرين ، وذلك من خلال البحث عن الأشخاص المؤثرين والفعالين في المجتمع الافتراضي وفي التخصص الذي تستهدفه ،

وأيضا من خلال تطوير صفحتك او مدونتك لتستقطب متابعين اكثر وبتعدد الأفكار والعقول تتعدد المعلومات وتزيد الثقافة .

2.     تحكم في بنفسك وسيطر على مشاعرك السلبية :

اعلم ان كلمة واحدة في لحظة غضب قد تدمر جهد العديد من السنوات وقد تسخط على عميل واحد تخسر بخسارته عدة عملاء ،

 فتعلم ان تكسب القلوب وتحكم بمشاعرك واعلم انما الحلم بالتحلم فوطن نفسك على حسن الخلق واكبحها بالحكمة وألجمها بالعقل والتأني .

3.     ابتكر أفكارا فريدة :

الأفكار الجديدة والفريدة تفتح لك مجالا جديدا يقل فيه المنافسون وتتاح لك فرصة اكبر للتميز والاسبقية ، فعادة الأفكار القديمة التي يتم جمعها وإعادة تدويرها في قالب جديد قد لا تلقى رواجا لان طبيعة البشر تقتضي التمسك بالمألوف حتى لو كان الجديد يحمل مزايا اكثر ،

لذا عليك مراعاة ما ستقدمه من أفكار وفي أي قالب تضعها وعليك ان تستخدم استراتيجية التسويق الحديثة ووضع الخطة الاستراتيجية لذلك مما يكسبك جهدا جمهورا اكبر .


4.     تعلم التركيز والفصل بين المهمات :

اعلم ان ريادة الاعمال تقتضي الدخول في الكثير من المشاريع والأفكار وتعدد الغايات والاهداف كل هذه الأمور تقتضي التشتت الذهني ،

 مما يوجب عليك تعلم التركيز والانتباه وكذلك الفصل بين المواضيع والحيادية ، فمثلا لا تخلط مواضيع ومشاكل العمل بعلاقتك الاسرية او تجعلها تؤثر على مزاجك ،

 وعليك أيضا ان تعطي كل موضوع حقه ولا تبالغ في تضخيم الأمور

يمكنك الاستعانة بجدول اعمال او التطبيقات الذكية التي تخدم مثل هذه الأمور لتساعدك على ترتيب اعمالك ومهم ، أيضا تعلم أن تدون كل فكرة بمجرد حلولها في ذهنك وعدم تأخير كتابتها الى وقت فراغك فالأفكار خواطر سرعان ما تتلاشى من العقل بفعل الاحتكاك والتوتر والمشاكل .

5.     تحل بروح المغامرة والشجاعة :

خسارة معركة قد تعلمك كيف تربح الحرب ، والفشل جزء من النجاح فمن الطبيعي وجود احتمالية الخسارة وقد لا تتكلل كل اعمالك بالنجاح فهذه طبيعة الحياة وواقع البشر ما عليك الا التخطيط الاستراتيجي واعماله في الفعل ومعرفة ان الخسارة لا تعني نهاية كل شيء .

عشر خطوات لتصبح رائد أعمال



6.     الصبر والتحمل :

اعلم ان هذا الطريق ليس سهلا والمنافسة فيه شديدة ، وان المنافسين لهم اساليبهم وافكارهم ويمتازون بالنفس الطويل ، وان العالم في تغير مستمر فقد يتركك تستقر لفترة ولكن وجود احداث معينة مثل جائحة كورونا قد تقلب موازين العالم في عدة مجالات ما قد يؤثر عليك كتأثيره على غيرك

7.     تكوين رأس المال :

امتلاك راس مال او التمويل المناسب لان الأعمال لا تقوم الا براس المال فالفكرة وحدها لا تبني عملا ما لم يصحبها تمويل ، او قد تضطر للبحث عن شراكة احد ما بماله وانت بفكرتك لكن لا شيء افضل من امتلاكك لمشروعك الخاص بمفردك .

خطوات تساعدك على جمع وتغذية راس المال :

·       التوفير والادخار :

وسيلة قديمة وتعد احدى الاحتياطات المالية التي تجنبك اللجوء للأخرين في أوقات الازمات او حين الحاجة وتقتضي هذه الطريقة ان تخصص جزء ثابت من عائداتك الشهرية وتحتفظ به ولا تتصرف به ابدا بل تعتبره غير موجود .

·       الاستثمار في المشاريع الصغيرة :

ويكون بعد امتلاك جزء لا بأس به من المال الذي قد جمعته سابقا من الخطوة الأولى خطوة التوفير ثم توجهه باتجاه البحث عن شريك ،

ففي هذا المجال يوجد أصحاب أفكار وجهود فردية فذة ولكنهم يحتاجون رأس مال صغير للبدء بمشاريعهم ويكمن دورك في توفير بيئة لاستثمار اموالك ليستفيد كلا الطرفين من تلك الشراكة .

·       تقنين المصروفات :

بوضع خطة استراتيجية لجدولة المصاريف والتحكم بها .

8.     تعلم من اخطائك ومن أخطاء الاخرين :

ليس الوقوع في الخطأ عيبا فكلنا نفعل ذلك ولكن عند التعامل مع الخطأ فعليك مراعاة ما يلي :

·       احترم اخطائك واعتبرها معلما لك ورصيد تجارب  

·       تعلم من الخطأ

·       لا تكرر الخطأ

9.     أحب ما تفعل وافعل ما تحب :

عندما تمارس شيئا تحبه فهذا يجعلك اكثر ابداعا وتألقا فيه ومرونة في التعامل مع متغيراته ، بالمثل اذا بدأت عملا اخر ثم احببته هذا يجعلك تشعر عندما تمارسه وكأنك تمارس الحياة ، تشعر وكأنك تولد كل يوم من جديد وذلك عندما تبدأ بممارسة عملك

 بعكس الشخص الذي لا يحب عمله فانه يؤديه كمن يسقط عن نفسه الواجب والملامة وتأنيب الضمير.

10.  تحل بالمرونة وثق بنفسك :

المرونة هي العامل الوحيد الذي سيساعدك على الصمود اما تقلبات ظروف الحياة وعثرات الحظ وعواصف التغيير لذا عليك تقبل الأمور بروح رياضية ومعرفة ان الحياة مدرسة ،

لا تضخم الأمور واعطها حجمها الحقيقي ثم تحل بالثقة بالنفس فكما وصل الأخرون ستصل انت فكلنا بشر ولست اقل من غيرك فالعقل البشري واحد والفرق بالطريقة التي تستخدمه بها .

 

اقرأ أيضا :

مراحل تحقيق التطوير المؤسسي

عشر أدوات رقمية مهمة لكل رواد الأعمال

مراحل التخطيط الناجح لأي مشروع

طرق تجعل مشروعك الصغير ناجحًا

أهم المشاريع الناجحة على الإنترنت


إرسال تعليق
شكرا لتعليقك

شمعتك لن تفقد نورها