pregnancy
آخر الأخبار

تأسيس مشروع تجاري من الصفر


لمن يحلم بأن يؤسس مشروعه التجاري، عليه أن يعلم بأنه سيبدأ من الصفر، وعليه أن يعلم ما هي خطوات تأسيس وتشغيل المشروع التجاري؟  ومعلوم أن كثير من مؤسسي المشاريع لا يملكون في البداية المعرفة الكاملة لكيفية تأسيس المشروع التجاري، فبعضهم يؤسس مشروعه التجاري نظرا للرغبة الجامحة لدى كثير من الشباب في امتلاك العمل الحر وامتلاك عمله الخاص به، والبعض يؤسس المشروع التجاري لأن لديه سيولة قد جمعها في حياته ويريد أن يؤمن حياته  ومستقبل أولاده، فيلجأ الى عمل مشروع تجاري.
وبسبب ذلك ترد في أذهان كثير من أصحاب المشارع المبتدئين هذه الأسئلة
كيف أبدأ مشروعا تجاري؟ 
كيف أفتح المشروع التجاري؟
ما هي الخطوات التي ستتخذها لتأسيس وتشغيل المشروع التجاري؟
وقد حاولنا في هذا المقال أن نجيب على هذه الأسئلة باتخاذ خطوات تأسيس مشروع تجاري من الصفر، وهي:
تأسيس، مشروع، تجاري، صغير، مربح،
تأسيس مشروع تجاري من الصفر




الخطوة الأولى: اختر فكرة مشروعك بعناية:

بداية النجاح في تأسيس المشروع التجاري تأتي من هنا، وهي اختيار الفكرة المناسبة
ولكي تختار فكرة مشروع تجاري ناجح، انتبه للنقاط التالية:
1. اختر المشروع المناسب للجمهور.
2. اختر المشروع الذي يحل مشكلة حقيقية عند الجمهور.
3. اختر فكرة المشروع التي لها جمهور كبير.
ومن المهم البحث عن فكرة فريدة، فكرة لم يفكر بها أحد سابقا، أو فكرة جديدة على مجتمعك وبلدك، فهي تعد فكرة جديدة، وإن كانت موجودة في بلدان أخرى، فما دام أنها غير موجودة في بلدك فهي فكرة فريدة.

اقرأ هذا المقال فهو مرتبط بالخطوة الاولى في تأسيس المشروع التجاري من الصفر:


الخطوة الثانية: حدد الغاية من المشروع:

إدارك الغاية والهدف من المشروع التجاري مهم جدا في تأسيس المشروع من الصفر، وعامل مهم في نجاح المشروع التجاري الصغير، فما الهدف الذي من أجله أقمت المشروع التجاري؟ هل هو تحقيق الربح؟ وهل هو توفير منافسة معينة لمشروع قائم؟ أم أن الهدف من المشروع التجاري هو فقط امتلاك عمل حر. لذا حدد هدفك وغايتك من المشروع التجاري بدقة
وللأسف فإن بعض المشاريع التجارية تقوم لأن صاحب فكرة المشروع وجد الناس يمتلكون مشاريع، فقرر تقليدهم، وبالتالي فهو يفتح مشروعا تجاريا، ويحكم عليه بالفشل من البداية.  
وبعض الناس تتوفر له بعض السيولة، فلا يريد أن تنتهي عليه بسبب الاستهلاك والاستخدام فيقرر أن يستخدمها في مشروع تجاري، وبدون هدف معين مرسوم في باله، فبالتالي فهو يسير في طريق الفشل. فلا يفلح في إنشاء مشروع تجاري مربح

الخطوة الثالثة: اعمل مسح للسوق

عمل دراسة جدوى للمشروع التجاري مهم جدا قبل البدء به، فدراسة الجدوى تحدد هل من المناسب الدخول في هذا المشروع التجاري من عدمه؟
 ودراسة الجدوى نوعان: دراسة جدوى أولية لقياس هل من المناسب الدخول في المشروع؟ ودراسة جدوى متكاملة: وهي تأتي بعد الدارسة الأولية، لمعرفة المكان المناسب للمشروع التجاري ولتحديد نسبة الربح في المشروع، ولتحديد تكلفة المشروع الأولية، ولتحديد أفضل الطرق لتوسعة المشروع التجاري، وغير ذلك مما تعمل دراسة الجدوى على بيانه وتوضيحه.
لذا فالخطوة الثالثة المهمة في تأسيس المشروع التجاري من الصفر تتعلق بالقيام بعمل مسح للسوق، وهذا المسح لا بد أن يتوفر فيه
تحديد دقيق وتفصيلي للسوق المستهدف ومعرفة حجمه.
تحديد دقيق للعملاء المحتملين
بيان أفضلية الموقع لإقامة المشروع التجاري.
قياس نسبة العرض والطلب.
قياس درجة المنافسة.
دراسة التكاليف المتوقع صرفها والأرباح المتوقع الحصول عليها.


للمزيد تابع هذا المقال:


الخطوة الرابعة: ضع اسما للمشروع وشعاره مع الهوية:

اقرأ في هذا الموضوع

الخطوة الرابعة في تأسيس المشروع التجاري الصغير من الصفر، هي وضع اسم للمشروع، فبعد تحديد فكرة ومجال المشروع التجاري، وتحديد الهدف من هذا المشروع، وعمل الدراسة المتأنية للمشروع التجاري، واتخاذ القرار المناسب في الدخول في المشروع التجاري تأتي الخطوة الرابعة ،وهي: وضع الاسم التجاري للمشروع، مع تحديد الهوية السمعية، والهوية البصرية للمشروع التجاري. ومن هذا ستدرك أهمية خطوات عمل مشروع تجاري ناجح من البداية وبطريقة احترافية.
ويمكن الاسترشاد بهذه النقاط في وضع الاسم التجاري للمشروع
1. اختر اسما قابلا للتذكر بسهولة.
2. اكتب الاسم بطريقة يسهل تهجئته.
3. اجعل الاسم قصيرا قدر الامكان، وتجنب الاسماء المركبة
4. اجعل الاسم مرتبطا بطبيعة العمل ومعبر عنها.
5. اختر اسما لا يحد من توسع المشروع والعمل التجاري.
6. حاول جعل الاسم فريدا في واقعه.
وفي مقال فن تسمية المشاريع التجاري ذكرنا أمثلة كثيرة عن الأسماء العالمية والمحلية للكثير من المشاريع التجارية، مع ذكر فلسفة  تسمية المشروع التجاري، وكيف ارتبطت بالواقع واتسمت بالسهولة واليسر.

الخطوة الخامسة: اعرف شكل العمل (الملكية):

تحديد شكل الملكية مهم جدا في تأسيس المشروع الصغير. وهي قد تكون ملكية فردية او تكون شركة تجارية 
فالملكية الفردية يمتلكها شخص واحد، وبالتالي يتم تسمية المشروع التجاري تحت اسم مكتب او مؤسسة مرتبطا او منفصلا بالاسم التجاري
أما إذا كان شركة تجارية فهي تتعلق بشراكة بين أكثر من شخص، ولا تطلق شركة إلا اذا كان هناك شركاء في ملكية هذا العمل، ويكاد يكون هذا هو المتعارف عليه في قوانين معظم الدول، إلا القانون الفرنسي الذي يجيز إطلاق الشركة على الملكية الفردية.
وأيضا إذا كانت الملكية شركة، فتوجد أنواع كثيرة لهذه الملكية فقد تكون شركة محددوة المسئولية، وهذه أكثر الشركات وجودا في السوق، لأنها تعني ببساطة محدودية مسئولية الشركاء في نصيبهم المقدم في الشراكة، على عكس المسئولية التضامنية في شركات التضامن، التي تعني أن أموال وذمة الشركاء تضمن ما يترتب من إلتزمات على الشركة القائمة، كما أن الشركة التضامنية تصدر بقرر من الوزير المختص.
للمزيد اقرأ هذا الموضوع



الخطوة السادسة: اعمل وفق خطة واضحة:

من المهارات المطلوبة من مؤسس المشروع التجاري الصغير أن يجيد وضع الخطط، وأن يحسن التخطيط وفق الأصول المعتبرة
وعليه أن يدرك كيف يخطط للمشروع التجاري بحيث يضع في اعتباره هذه النقاط المهمة. كواحدة من خطوات تأسيس المشروع التجاري، وهذه النقاط هي
تحديد ألية عمل المشروع التجاري
تحديد موعد اطلاق المشروع التجاري
تحديد السعة التي يمكن للمشروع أن يصل إليها.
تحديد القوى العاملة للمشورع التجاري 
تحديد التكاليف التي ستنفقها للمشورع التجاري.
فبيان هذه النقاط في خطة العمل التي يعمل عليها مؤسس المشروع التجاري مهمة جدا لكي تبدأ المشروع من الصفر وتصل إلى تحقيق النجاح.





الخطوة السابعة: احصل على تمويل


قم بحساب تكلفة فتح المشروع التجاري من البداية، وستساعدك على هذه الخطوة دراسة الجدوى الاقتصادية، وإن لم تكن ذا قدرة على عمل دراسة جدوى للمشروع الاقتصادي، فقم بالاستفادة من أهل الخبرة في وضع الدراسة المالية للمشروع التجاري، حتى تتمكن من حساب تكلفة فتح مشروع تجاري من البداية، وبعد ذلك قرر كيف تحصل على الأموال اللازمة لتشغيل المشروع التجاري لمدة سنة كاملة.

إقرأ هذا الموضوع:

ومن المهم أن تعرف أن التمويل الذي تريده يتعلق بالتكاليف التالية
حساب مصاريف التأسيس كتكلفة دراسة الجدوى وتكلفة التراخيص المطلوبة
حساب مصاريف التشغيل للمشروع التجاري بما في ذلك تكاليف الخدمات وتكاليف الايجارات
حساب التجهيزات التي تحتاجها للبدء.
حساب الاصول التي يمكن العمل عليها في تشغيل المشروع التجاري.
حساب الرواتب والأجور التي تحتاجها في المشروع التجاري لمدة سنة كاملة.
فما عليك إلا تبدأ بحصر هذه التكاليف وتدوينها في اكسل، وأن تعمل على مراجعتها في مراحل تخطيط المشروع التجاري، حتى تكون على دراية كامل عند عرض المشروع التجاري على ممول.

ولكي تحصل على ممول لمشروع التجاري فيمكن معرفة الجهات التي يمكن لها أن تقوم بتمويل مشروعك التجاري، والتي قد تكون
1. تمويل ذاتي عن طريق الادخار او الاقتراض، وهذا يمكن أن يتم إذا كان المشروع صغيرا جدا ويمكن القيام به بناء على خبرات وجهود صاحب العمل، ويمكن أن يتم إذا كان دخل صاحب المشروع كبيرا جدا
2. تمويل الأقارب والأصدقاء
3. تمويل الجهات الداعمة كحاضنات الأعمال .
4. التمويلات البنكية.
5. التمويل عن طريق المنح والجوائز.
وغير ذلك من مصادر التمويل التي قد ذكرناها في مقالات سابقة في موقعنا ريادة الأعمال.
وانتبه أن أحد أسباب فشل المشاريع التجارية الصغيرة الناشئة: هو عدم كفاية رأس المال، وعدم الحصول على تمويل كافي للمشروع




الخطوة الثامنة: كون فريق العمل:

تكاد تكون أكبر خطوة مهمة في تأسيس المشروع التجاري من الصفر، وهي كيف تختار فريق عمل متكامل ومؤهل وقادر على قيادة المشروع التجاري معك إلى النجاح والتطور
يقولون 
السر في المشاريع الناجحة يدور حول اختيار أفضل فريق العمل وأفضل مجموعة أدوات.
قد يكون العمل معتمدا عليك في البداية، وقد توازن بين ميزانيتك فتفضل أن تدير العمل بنفسك، لكن بعد فترة حيث يكون العمل قد تطور قليلا ستحتاج الى فريق مميز لإدارة المشروع وقيادته الى النجاح الكبير

وقدرة القائد وصاحب المشروع تكمن في اختيار الشخصيات المؤهلة لإدارة المشروع بعيدا عن المحاباة وبعيدا عن المحسوبية، إنما بناء على الخبرات والمؤهلات والقدرات العلمية والعملية لإدارة المشروع، فمن يريد تأسيس مشروع تجاري من الصفر عليه أن يهتم بفريق العمل الذي سيعمل معه في ادارة المشروع.

الخطوة التاسعة: ضع خطة تسويقية:

التسويق هو عمود نجاح المشاريع التجارية، فكل الخطوات السابقة هي خطوات لكي يظهر العمل للنور، الخطوات السابقة هي لكي لا يكون العمل فكرة في أذهان أصحابها، لكن التسويق هو ما يجعل المشروع يظهر للعلن، وكم من مشروع كتب له الفشل الحقيقي لأنه لم يتم التسويق له بطريقة جيدة
فبعد أن تنفذ المشروع عليك أن تخطط للتسويق للمشروع، وضع خطة تسويقية بعد اطلاق المشروع، بحيث يكون التسويق شاملا
واحرص على ان تستخدم وسائل التسويق الالكتروني فهي الاسهل والأنجع في ايصال المشروع الى أكبر شريحة من المجتمع
واقرأ هذا المقال




ومن أهم نصائح التسويق الالكتروني
النصيحة الأولى: كن في كل مكان، بحيث تتواجد على كافة شبكات التواصل الاجتماعي.
النصيحة الثانية: قدم استشارات مجانية في مجال عملك، لأنها الأقرب الى أن يزداد اعجاب الناس بك.
النصيحة الثالثة: قدم قيمة حقيقية 
النصيحة الرابعة: تفاعل مع عملاءك
ومن المقالات المميزة في هذا الموضوع مقال: كيف تكسب عملاء جدد؟ 


الخطوة العاشرة: خطط لتطوير المشروع:

بعد أن تقوم بالخطوات السابقة وتطلق المشروع وتقوم بالتسويق له بشكل كامل، وبعد أن تحقق النجاح الأولي في مشروعك التجاري ستأتي الخطوة الأخيرة وهي التخطيط لتطوير المشروع وتوسعته بشكل أكبر
وهنا ستحتاج الى جلسات عصف ذهني مع الخبراء، والى مقارنة المشاريع الموجودة بمشروعك التجاري، ستحتاج الى أن تجلس مع مستشاري تطوير الأعمال

الى هنا نكون قد ذكرنا 10 خطوات مهمة في تأسيس المشروع التجاري من الصفر ومن البداية، وعرفنا كيفية انشاء مشروع تجاري صغير، ووضعنا الاجابة عن سؤال كيفية تصميم مشروع تجاري. والله ولي التوفيق 

لا تمر بدون أن تعلق ولك افضل شكر 




2 comments

انقر هنا لـ comments
19 أغسطس 2020 9:07 م ×

شكرا على المعلومات المثمرة

الرد
avatar
admin
20 أغسطس 2020 6:56 ص ×

حياك كثيرا
ولك افضل شكر

الرد
avatar
admin
شكرا لتعليقك

اعلان مميز جدا