pregnancy
آخر الأخبار

هل أنت مؤهل لأن تكون رائد أعمال ناجح؟

هل أنت مؤهل لأن تكون رائد أعمال ناجح؟

قد يتسائل البعض هل أنا مؤهل لأن أصير رائد أعمال، وما هي صفات رواد الاعمال الناجحين في أعمالهم وفي ريادتهم؟
هذه أسئلة قد ترد إلى أذهان البعض من الشباب ومن غيرهم، للعديد من الأسباب، منها:
1. عدم التخصص في التقنية، لمن ليس بخريج في كليات الحاسوب.
2. كبر السن والعمر.
3. كونه من مواطني البلدان النامية.
4. الفقر والعوز الأسري.
هذه بعض الأسباب التي تجعل بعضا من الشباب ييئس بأنه سيكون رائد أعمال ناجح. 
كن مؤهلا لريادة الأعمال

وفي الحقيقة فإن رواد الاعمال العالميين والمحليين هم قد مروا بظروف كبيرة وصعبة جدا، لكن توجد صفات في الشخص المؤهل لأن يكون رائد أعمال:
ومن هذه الصفات

1. الرغبة في أن يكون رائد أعمال: 

فمن لا يرغب لن يكون، ومن لا يحب شيئا فلن يتقنه، فريادة الاعمال تحصل للشخص الذي يرغب بالريادة ويحب أن يكون رائد أعمال يقد للمجتمع وللناس حلولا كبيرة وعظيمة، فإذا لم يوجد هذا الحب وهذه الرغبة والشغف، فلن يكون  رائد أعمال، ولو ملك المال والراحة والتقنية وغيره.

2. قبول التحدي وعدم اليأس: 

لن يحقق النجاح والتطور من ييئس من أول صعوبة يلاقيها في حياته، رواد الأعمال العظماء والناجحين يتسمون بصفة واحدة هي قبول التحديات وعدم اليأس في الحياة، 
فمن مقولات رائد الأعمال اليمني عماد المسعودي 
تسلق جبال النجاح يكون بالصعود على صخور الفشل.
وهذا كلام حقيقي، فلن ينجح في الحياة من ييئس سريعا بسبب او عائق او تحدي، من يترك المشوار بسبب او عائق يأتيه فلن يحقق النجاح، لكن بالعزيمة والاصرار والمثابرة فسيأتي النجاح مهرولا إليك.

3. امتلاك الأفكار: 

من أحدث تغييرا في العالم بحيث نقلهم الى هذه التقنيات الموجودة والتي تغيرت بها حياة الناس، هم أصحاب الأفكار والذين يسعون الى ابتكار حلول واقعية وسهلة تخدم حياة الناس وتجعلها مسهلة، وكم من التقنيات التي تطورت كانت بسبب الافكار العظيمة من أصحابها.
فالقدرة على امتلاك أفكار عملاقة وابتكار حلول واقعية لحياة سهلة هو ما يميز رواد الأعمال عن غيرهم، وليس بالضرورة أن يكون رائد الاعمال من تخصص معين، تقنية او فني او غير ذلك 
بل قد يكون رائد الاعمال من التخصصات الأدبية ولكنه صاحب أفكار عظيمة تسهل حياة الناس، لذلك فإن ممتلك وصاحب الأفكار هو المؤهل لأن يكون رائد أعمال ناجح.

4. المعرفة التقنية: 

القرن العشرين كان قرن الثورة الصناعية التي غيرت مجرى العالم، ونحن في القرن الواحد والعشرين وفيه ثورة تقنية هائلة تغير معها العالم بشكل أكبر، وأصحاب التقنية هم أكثر من استطاعوا تغيير هذا العالم، ومن أمثال هؤلاء مؤسسا جوجل وكذلك مؤسس مايكروا سوفت ونوكيا وياهو وغيرها من الشركات العملاقة والتي أصبح مؤسسوها من أثرياء العالم.
المعرفة التقنية هي عامل أساسي ليكون الشخص مؤهلا لأن يصبح رائد أعمال ناجح.

في هذا الفديو نتكلم عن الشخص المؤهل لأن يكون رائد أعمال وفيه الكثير من الأمثلة الواقعية للريادة


1 comments:

انقر هنا لـ comments
3 يوليو 2020 10:32 ص ×

موضوع هام جدا

Unknown شكرا لتعليقك ولتفاعلكم معنا
الرد
avatar
admin
شكرا لتعليقك

اعلان مميز جدا