pregnancy
آخر الأخبار

إذا كنت تحب أخبار الريادة والادارة ،، اشترك معنا

كيف تختار المشروع التجاري المناسب والمربح؟

كيف تختار المشروع التجاري المناسب والمربح؟

سر النجاح يكمن في اختيار المشروع التجاري المناسب، فلن تحقق أرباحا إذا كان مشروعك التجاري مناسب لفئة محدودة من الناس، ولن تحقق نجاحا إذا كان مشروعك التجاري مبني على فكرة غير مكتملة.
سأضرب مثال وبعد ذلك سنتكلم عن كيف تختار المشروع التجاري المناسب والمربح؟
مشروع تجاري مناسب ومربح، كيف تختار؟

علمنا استبيانا في صفحتنا على الفيس بوك لفترة أسبوع فقط، وسألنا هذا السؤال:

استطلاع رأي مهم لمشروع كبير

أرجو المشاركة بكتابة تعليقاتكم ....
توجد في العالم وفي الدول المجاور شركات للتوصيل
تقوم هذه الشركات بتوصيل السلع والمنتجات والطعام الى المنزل
فلو أراد صاحب مال ان ينشئ شركة توصيل
فبماذا ستشير عليه بأن يكون تخصص الشركة
الخيار الأول : توصيل المواد الغذائية 
الخيار الثاني: توصيل الأطعمة.
تخيل أن النتيجة كانت بتقدم التصويت لمشروع توصيل المواد الغذائية بنسبة    بينما حصلت فكرة مشروع توصيل الأطعمة على نسبة    . لكن الخبراء في العمل يقولون بعكس هذه النتيجة، حيث علق الاخ العزيز فارس الصرمي مدير فرع بنك سبأ الاسلامي فقال:
الاطعمه ...كونها حاجه مستعجله بالنسبه لطالبها .
اما المواد الغذائيه فليست مستعجله يمكن لصاحبها ان يخطط لجلبها في اوقات فراغه.
وعلقت الاخت سعاد فقالت: 
الناس في عصر السرعة ومحتاجة للاطعمة وليس لمواد غذائية تحتاج للطبخ وتأخذ وقت في إعداده

قياس الاستطلاع:

الناس الذين لا يملكون الخبرة في العمل يقولون بأن توصيل المواد الغذائية هو أنسب فكرة لمشروع تجاري، لأنهم نظروا الى حاجتهم في المنزل وهي ضرورة توصيل المواد الغذائية إليهم، ولذلك فضلوا أن يكون التوصيل للمواد الغذائية، ولأنهم أيضا لا يرغبون بشراء الطعام وتوصيله للمنزل، ربما لارتباط ذلك بالحالة المادية.
لكن من يملك الخبرة والدراية في العمل يدرك أن مشروع توصيل الأطعمة هو الأفضل وهو المشروع الناجح والأنسب للكثير من الأسباب:
1. الطعام حاجة مستعجلة لطالبها ولذلك سيرغب بتوصيلها له، ولن يأنف من مبلغ التوصيل المفروض عليها، بينما المواد الغذائية ليست حاجة مستعجلة لصاحبها، ولذلك سيكون مناسبا له أن يذهب للتسوق بنفسه.
2. الطعام يحتاج الى وقت لإعداده وتجهيزه، والكثير من الأسر لا تحبذ هذا العمل الشاق، فبالتالي التوصيل مناسب لهم، لذلك يتحملون السعر الأعلى او يتحملون تكاليف التوصيل، بينما الأمر مختلف في المواد الغذائية.
3. إمكانية تكرار طلب الأطعمة وارد جدا، حيث من المؤكد أن تقوم العائلات بتكرار الطلب مرات عديدة في الشهر لأنه حاجة متكررة، لكن شبه مستحيل أن تقوم العائلا بتكرار طلب المواد الغذائية، ايضا الى رغبة العملاء بالتسويق أحيانا بأنفسهم.
4. تجهيز الطعام يأخذ وقتا طويلا، فمن المناسب للعائلات الكبيرة والمرتاحة ماديا أن تقوم بطلبه وتكرار الطلب، لكن طلب المواد الغذائية ليس بهذا المعنى.
5. هامش الربح في المواد الغذائية قليل للغاية، إذ لا يتجاوز في بعض المنتجات 5% من قيمتها، مما لا يحقق ربحا لأصحاب مشروع التوصيل إذا لم يكن التوصيل من محلهم ومتجرهم، لكن هامش الربح في الأطعمة كبير جدا قد يصل في بعض الأطعمة الى 50%، وهذا ما جعل أصحاب المطاعم يقدمون نسبة كبيرة لشركات التوصيل.

النتيجة: 

ليس بالضرورة أن تسمع إلى أراء كل الناس في نجاح المشاريع التجارية، لكن من المهم جدا السماع لرأي الخبراء، ونقاشهم فيه، ولا ينبغي إهمال أراء الخبراء.

كيف تختار المشروع التجاري المناسب والمربح لك؟

أولا: حدد الفئة المستهدفة لمشروعك التجاري.
اذا كان مشروعك التجاري يستهدف بيئة غنية او بيئة قابلة للدفع، فمن المؤكد أن المشروع سيكون مربحا ومناسبا وسيحقق نجاحا، لكن لو كانت الفئة المستهدفة فقيرة أو غير مستعدة للدفع، فسيكون مصير المشروع هو الفشل والإغلاق.
ثانيا: حدد امكانية تكرار هذه الفئة لطلب من مشروعك التجاري.
لا توفر مشروع يطلب من قبل العملاء مرة في العمر، او تكون نسبة التكرار ضئيلة جدا، فهذا سيسبب لك اغلاق المحل او العمل، لكن لو أن المشروع الذي تريد البدء به سيكون تكرار عمليات الشراء منه كبيرة ومحتملة، فلا شك ان مصير المشروع هو النجاح والنمو والتطور.
ثالثا: ادرس العائد مقابل العمل.
هذا مهم جدا أن تدرس العائد الذي ستحصل عليه مقابل العمل الذي ستقوم به، ففي مثالنا كان يوجد مشروعان تجاريان، 
المشروع الأول يقوم بتوصيل الأطعمة ويحصل على نسبة 20% من قيمة الطعام الموصل، يحصل عليه من المطعم وفي بعضها يحصل على 15%. فهو يقوم بتوصيل 1000 طلبية في اليوم ويحقق عائد يصل الى 5 مليون ريال فنسبته وربحه اليومي يصل الى 1 مليون ريال.
المشروع الثاني يقوم بتوصيل المواد الغذائية، فلو فرضنا أنه وصل 1000 طلبية في اليوم وحقق عائدا وصل الى 5 مليون ريال، وبما أن نسبته هي 2%، فإن ربحه المقرر هو 200 الف ريال فقط.
وهنا عند مقارنة العائد لكلا المشروعين يتبين لك كيف تختار المشروع التجاري المناسب والمربح؟
رابعا: هل فكرة مشروعك تحل مشكلة حقيقة عند العملاء؟
إذا كان يحل مشكلة حقيقة عند الناس والزبائن فهو سيكون ناجحا بشكل كبير جدا، لكن لو كان يقدم خدمة لكنها ليست ضرورية فلن يكون ناجحا، 
مشروع توصيل الأطعمة يحل مشكلة كبيرة عند الناس أكثر من مشروع توصيل المواد الغذائية، 
هل تدرك ماهي المشكلة التي يحلها؟ 
يحل مشكلة الموظف في العمل الذي يقضي 8 ساعات متواصلة في العمل، فمن الاشكال عنده أن يخرج يوميا الى المطاعم لتناول وجبة الغداء. لذلك ناسبهم موضوع توصيل الطعام. 
ومشكلة عند الموظف ضياع الوقت في الخروج لتناول الطعام، لذلك ناسبهم توصيل الطعام الى المكاتب.
توصيل الأطعمة يحل مشكلة كثير من الفتيات التي لا ترغب ولا تحب دخول المطبخ لتجهيز الطعام، او تلك الفتيات التي تجد في احضار الأطعمة من المطاعم مناسبا لها، فوجدت في هذا المشروع حلا لمشكلتها.
لكن مشروع توصيل المواد الغذائية لا يحل مثل هذه المشاكل، وإن كان يحل مشكلة الحصول على المواد الغذائية دون عناء الخروج من المنزل، او كان يحل مشكلة توفير جميع المنتجات، او كان يحل مشكلة حمل المواد الغذائية الثقيلة الى المنازل.
 بهذا نكون قد حاولنا وضع لمسة حول كيف تختار المشروع التجاري المناسب والمربح؟ 
اذا تكرمت لا تمر بدون أن تعلق.
شكرا لتعليقك

مشاركة مميزة

الناصر،، 25 عاما من الريادة والتميز في تقديم الخدمات المصرفية.

الناصر،، 25    عاما من الريادة والتميز في تقديم الخدمات المصرفية. عراقة النشأة وحداثة التطوير ومواكبة العصر، كل هذه المعاني تأتينا عند ...

شخصيات رائدة